مركز البحوث والتواصل المعرفي

فريق بحثي إندونيسي يزور المركز

0 12

استضاف مركز البحوث والتواصل المعرفي في يوم الأحد 6ربيع الآخر 1439ﻫـ الدكتور تولوس مصطفى نائب رئيس اتحاد مدرسي اللغة العربية في إندونيسيا، والباحث الأستاذ محمد جعفر من جامعة سونان كاليجاكا الإسلامية الحكومية في مدينة جوكجاكرتا بإندونيسيا.

واجتمع رئيس المركز يحيى محمود بن جنيد بالباحثين، في حضور المستشار بالمركز الدكتور علي المعيوف، ومنسق وحدة وسط آسيا بالمركز الدكتور عائض آل ربيع، ومنسق شؤون الباحثين بالمركز فرحان بن قاسم العنزي، عقد لقاء تشاوريٍّ ودي تناول اهتمام المركز بالتواصل العلمي والبحثي مع إندونيسيا على وجه الخصوص، ودول جنوب شرق آسيا بصورة عامة.
ونقل د.تولوس مصطفى شُكرَ اتحاد مدرسي اللغة العربية (أكبر مؤسسة مدنية معنية باللغة العربية في إندونيسيا)، وشُكرَ الجامعات والمؤسسات الإندونيسية التي تعاونت مع المركز، واستضافت الفعاليات التدريبية والعلمية وورش العمل التي شارك المركز في تنفيذها.
كما دار الحوار حول أهمية التواصل المعرفي في تقارب الشعوب، واقترح نائب رئيس اتحاد المدرسين عدداً من الأعمال التي يرى أهميتها في عملية التواصل المعرفي للمركز في إندونيسيا.
وركز اللقاء في أهمية إنشاء مركز للبحوث والتدريب في إندونيسيا تحت إشراف مركز البحوث والتواصل المعرفي لأهميته في تدريب الباحثين الإندونيسيين وتأهيلهم؛ بما يؤدي إلى توثيق صلاتهم بالمملكة، إضافة إلى أهمية توجيه الجامعات السعودية المهتمة بتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها إلى فتح المجال للطالبات الإندونيسيات للالتحاق ببرامج تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها، إلى جانب دور وسائل الإعلام السعودية في إبراز دور المملكة في مساندة القضايا الخاصة بالمسلمين، وتطوير مكة والمدينة، وتسهيل مناسك الحج والعمرة، إضافة إلى إتاحة المجال لبرامج ثقافية لتوطيد العلاقة بين المملكة وإندونيسيا أكبر بلد مسلم في العالم.

أكتب تعليقًا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

النشرة البريدية

النشرة البريدية

اشترك في النشرة البريدية لتصلك أخبار المركز وجدول فعالياته الثقافية والكتب والدوريات الجديدة على بريدك الإلكتروني

You have Successfully Subscribed!