هل جيناتي جعلتني هكذا؟

15 يناير، 2022 | متابعات صحفية

هل جيناتي جعلتني هكذا؟

هل للجينات دور في الشذوذ الجنسي؟
مركز البحوث والتواصل المعرفي يُسهِم في نشر إجابات عن هذا السؤال عبر ترجمة كتاب عالم الاجتماع الأمريكي نيل وايتهيد، بمشاركة بريار وايتهد: ( هل جيناتي جعلتني هكذا)؟ وترجمه عبد القادر مساعد ونشره مركز البحوث والتواصل المعرفي، وأثبت بطلان هذا الادعاء

هل لديك تعليق..؟

0 تعليق

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

النشرة البريدية

اشترك في النشرة البريدية لتصلك أخبار المركز وجدول فعالياته الثقافية والكتب والدوريات الجديدة على بريدك الإلكتروني

You have Successfully Subscribed!