+966 542844441 - +966 115620397
السبت 25 مايو 2019

انعقدت اليوم الأربعاء الجلسة الثانية من ندوة العلاقات السعودية الروسية، التي ينظمها مركز البحوث والتواصل المعرفي بالرياض لليوم الثاني، ودارت محاورها عن مستقبل علاقات البلدين.

يعمل مركز البحوث والتواصل المعرفي على تنفيذ توصية "مؤتمر الاستعراب الآسيوي الأول"، التي قدّمها كبار المستعربين المشاركين في المؤتمر من أساتذة وباحثين مثّلوا 18 دولة آسيوية، حيث نصّت التوصية على إنشاء الرابطة الدولية للاستعراب الآسيوي، ومقرها الرياض، بمركز البحوث والتواصل المعرفي.

عقد مركز البحوث والتواصل المعرفي، اليوم، الجلسة الأولى من ندوة "العلاقات السعودية الروسية"، التي يستضيف فيها العديد من الباحثين السعوديين والروسيين بالرياض لمدة يومين، حيث دارت محاور الجلسة عن ماضي العلاقة وحاضرها بين البلدين.

واصل مركز البحوث والتواصل المعرفي، اليوم، جلسات مؤتمرالاستعراب الآسيوي في يومه الثاني الذي شهد انعقاد جلستين متزامنتين في الفترة (9:30-11) في محوري"التواصل والحضارة"، و"المعاجم والمدونات"، كما عقدت جلستان في الفترة (11:30صباحاً- 1 ظهراً) في محور (المعاجم والمدونات).

انطلقت اليوم الثلاثاء أعمال المؤتمر الأول للاستعراب الآسيوي، الذي ينظمه مركز التواصل المعرفي خلال ثلاثة أيام من 4 إلى 6 شعبان سنة 1440هـ (الموافق 9 إلى 11 أبريل عام 2019م)، في الرياض، بحضور أكثر من مئة باحث وأكاديمي آسيوي قدِموا من 18 عشرة دولة، جميعهم من المشتغلين والمهتمين بقضايا الاستعراب الآسيوي.