+966 542844441 - +966 115620397
الثلاثاء 23 يوليو 2019

كتاب يجلّي مكانة العالم المؤرخ الرحالة أبي سعد السمعاني عند علماء عصره، وأنه كان من علماء المسلمين المتسامحين، إذ أخذ عن أعلام الشيعة والمعتزلة، كما أخذ العلم عن مجموعة من مثقفات عصره، كما يعرض

البحث للصداقة الوثيقة التي ربطت بينه وبين ابن المؤرخ ابن عساكر، وأنه – أي السمعاني – كان حريصاً على نقل صورة عصره في كتبه نقلاً أميناً.
ويُعَدُّ الإمام السّمْعَانِي عبدالكريم بن محمد بن منصور التميمي الـمَرْوَزِيُّ واحداً ممن أبلوا بلاءً حسناً في ميدان الثقافة؛ فكُـتُبه التي وصلت إلينا، مثل: الأنساب، والتحبير، ومعجم الشيوخ، وأدب الإملاء والاستملاء، أو وصلت إلينا مقتطفات منها، مثل: ذيله على تاريخ بغداد للخطيب البغدادي، وتاريخ مَـرْو، تشتمل على صور ثقافية ذات أثر بالغ فـي تعرُّف الثقافة العربـية الإسلامية في عصره، وفـي عـصور سابقة له، وهي تنبض بذخائر معرفـية لا مناص لمن يـؤرخ للثقافة العربية من أن يتلقفها ويستعين بها – مع غيرها – على استخراج المكونات الثقافية الواقعية في حقبته، وما قبلها، وهـو -مع ذلك- يُـعَـدُّ مـن أبرز المؤلـفـين العرب الذين وَثَّـقُوا مفهوم العولمـة، التي كانت العربية – لغةً وثقافةً – أداتَـها والكاشفة عـن العلائق بين شُعَبِ الثقافة ومراكزها وأعلامها، ومفاهيمها ومقاصدها.

المؤلف:

– أ.د. يحيى محمود بن جنيد

    رئيس مركز البحوث والتواصل المعرفي.
    أمين مكتبة الملك فهد الوطنية (سابقاً).
    الأمين العام لمركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية (سابقاً).
    عضو مجلس الشورى (سابقاً).
    رأس تحرير عدد من المجلات، منها: الفيصل، وعالم الكتب، وعالم المخطوطات والنوادر.
    حاصل على جائزة الملك فيصل العالمية في الدراسات الإسلامية ١٤١٨هـ .
    له مجموعة من الكتب والدراسات المنشورة.

بيانات النشر:

     إصدار مركز البحوث والتواصل المعرفي، 1439هـ.
    رقم الإيداع: 9677/1437
    ردمك: 1-2169-02-603-978
    الطبعة الأولى: 1439هـ/ 2017م.