+966 542844441 - +966 115620397
الثلاثاء 23 يوليو 2019

أصدر مركز البحوث والتواصل المعرفي، مؤخرًا، تقريراً بعنوان "مدلولات نتائج الانتخابات المحلية التركية"، تناول طبيعة الانتخابات المحلية الأخيرة في تركيا وتأثيرها في السياسة الوطنية، وأهم الأحزاب المشاركة في الانتخابات وأبرز أجندتها السياسية.

واستعرض التقرير الذي جاء في 32 صفحة من القطع الكبير نتائج الانتخابات المحلية، وحالة الفوضى التي عاناها المجتمع التركي ليلة الانتخابات نتيجة عدم رغبة حكومة العدالة والتنمية التخلي عن رئاسة بلديات المدن الكبرى، إضافة إلى سريان قانون الطوارئ.
وبيّن التقرير في قراءته استفادة المعارضة السياسية التركية من أخطائها في الماضي وخسارة حزب العدالة والتنمية لأهم المدن الرمزية التركية التي يأتي في مقدمتها أنقرة وإسطنبول بسبب ما لمسه المجتمع التركي من انعدام الحقوق والحريات.
وأكّد التقرير على أن احتكار جميع السلطات في يد اردوغان أصبح يؤرق الشعب التركي بشكل واضح، مشيرًا إلى أن عدداً كبيراً من الناخبين وخصوصا الأكراد فقدوا ثقتهم في الهيئة العليا للانتخابات نتيجة عدم منحها الأوراق الرسمية لأربعة مرشحين أكراد فازوا في الانتخابات.
واشتمل التقرير على جداول تبين حالة التباين لنتائج الانتخابات بين عامي 2014م و2019م، التي أظهرت خسارة حزب العدالة والتنمية لأهم قلاعه السياسية وحصول حزب المعارضة والائتلاف على امتياز أهم المدن التركية (إسطنبول وأنقرة).