+966 542844441 - +966 115620397
الإثنين 19 أغسطس 2019

صدر حديثاً عن مركز البحوث والتواصل المعرفي، الترجمة العربية لكتاب "العمل الصهيوني في فلسطين" من تحرير إسرائيل كوهين، وتأليف مجموعة من رواد العمل الصهيوني في بداية القرن المنصرم، حيث ترجم الكتاب وعلّق عليه رئيس وحدة الترجمة في مركز البحوث والتواصل المعرفي محمد بن عودة المحيميد.

وبدأ الكتاب بمقدمة كتبها المُحرر، ثم تقديم كتبه رئيس المنظمة الصهيونية ديفيد ولفسون، جاء بعده تسع عشرة مقالة تتفاوت طولًا، من أربع صفحات إلى عشرين صفحة، كتبها مجموعة ممن لهم صلة بالشأن الصهيوني، وخُتمت بملاحق تضمنت إحصاءات ورؤى مهمة، ويتخلل كل ذلك صور ورسوم توضيحية ولوحات.
وأكد المترجم في مقدمته أن موضوعات الكتاب تناولَتْ كل ما له صلة بالاستيطان، مثل اختيار فلسطين، والظروف المحيطة بذلك الاختيار، ودراسة سكّانها، وجمع المال، وتوظيفه فيها، واستثماره، والاستيطان والبناء على الأرض، وعمل المرأة، ودراسة التربة والمياه والنباتات، وبناء المدارس والمؤسسات التعليمية، وإنشاء المكتبات، وإحياء اللغة العبرية، ودراسة الأمراض والصحة وإنشاء مؤسسات لها، وما يتعلق بالزراعة والبستنة، مع تسليط الضوء على المنظمات اليهودية وتطورها وأعمالها، وما إلى ذلك.
وأشار المترجم إلى أهمية تضافر الجهود في العمل على ترجمة هذا الكتاب وأمثاله من الأعمال التي تُكسب القضية الفلسطينية قوةً دافعةً وتأصيلًا تاريخيًّا مهمًا، فقد نجِد في ترجمة هذه الأعمال المجهولة للقارئ العربي، على قِدَمِها، ما يُعد إضافة جيدة تسلّط الضوء على جذور المسألة وملابساتها.
يُذكر أن مركز البحوث والتواصل المعرفي قد نشر للمترجم نفسه من قبل كتاب "الحياة اليهودية في العصر الحديث"، وسيقوم بتوفير كتاب "العمل الصهيوني في فلسطين" في معارض الكتب المحلية والدولية، وعبر منصات الكتب المتعددة، ابتداءً من شهر فبراير المقبل.