+966 540548909 - +966 112148060
الجمعة 16 نوفمبر 2018

يضم هذا الكتاب ثماني دراسات نشرت في المجلة الآسيوية للدراسات الإسلامية والشرق أوسطية (يونيو عام 2017م)، التي تصدر بالإنجليزية عن معهد دراسات الشرق الأوسط في جامعة شنغهاي للدراسات الدولية،

كتبها عدد من المختصين بالشأن التركي، معظمهم من الصينيين، وقد عمل المركز على نقلها إلى اللغة العربية؛ لأهمية الدور التركي في الشرق الأوسط، ولإحاطة هذه الدراسات بالقضايا التركية المختلفة المؤثرة في القرار السياسي.
وقد جاءت الدراسة الأولى بعنوان “مسار جديد نحو حل القضية الكردية التركية”، وهي من إعداد لينور جي. مارتين؛ رئيس قسم العلوم السياسية في كلية إمانيول؛ وزميل مركز وذرهيد للشؤون الدولية، ومركز الدراسات الشرق أوسطية بجامعة هارفارد الأمريكية.
وتناول الدكتور ليو زونجمين؛ مدير معهد الدراسات الشرق الأوسط في جامعة شنغهاي للدراسات الدولية؛ والدكتور شو مينج؛ الباحث في المعهد، “الأفكار القومية والإسلام في الإمبراطورية العثمانية المتأخرة”.
وجاءت دراسة رحموني فاطمة زهراء؛ طالبة الدكتوراه بقسم التاريخ الدولي في جامعة شنغهاي للدراسات الدولية بعنوان “الأمننة واللاأمننة: العلاقات السورية-التركية منذ بدء الأزمة السورية.
وعن الدور التركي في العمل الإنساني الموجه للاجئين السوريين، أعدت د.أليسيا شيرياتي دراسة تركزت في الاستجابة الإنسانية التركية للأزمة السورية، ومبادرات الاتحاد الأوربي التي قدمها لمعالجة القضية.
وركز الباحث في العلاقات الدولية الدكتور وانج جياني في التعاون بين حزب العدالة والتنمية وحركة جولن، والعداء اللاحق فيما بينهما.
وبحث الدكتور جيو زباولي؛ الأستاذ في جامعة أستراليا الوطنية في مستقبل العلاقة بين تركيا والاتحاد الأوربي بعد خطوتها المفاجئة الممثلة في إعلانها عزمها شراء منظومة صواريخ صينية طويلة المدى، التي فضّلتها على منتجات منافسة لها من إنتاج دول الناتو.
وتركزت دراسة توماس كوزما الباحث في الشأن الجيوسياسي في مشكلة الطاقة في تركيا، ومحاولتها عدم الاعتماد على مصدر واحد للطاقة عموماً، والغاز بخاصة.
ويحلل لينامي داس الباحث في جامعة جواهر لال نهرو بالهند وضع المرأة التركية في سوق العمل.
نشر هذا الكتاب بالتعاون بين المركز ومعهد دراسات الشرق الأوسط التابع لجامعة شنغهاي للدراسات الدولية في جمهورية الصين الشعبية.

 التأليف:
عدد من الباحثين.

المترجم:
وحدة الترجمة بالمركز، وأسهم فيها كلٌّ من الأساتذة: محجوب عباس، وياسين حسن ياسين، ورقية يحيى.

 الإشراف والمراجعة:
محمد بن عودة بن عبد الكريم المحيميد:

    حاصل على درجتي بكالوريوس الأدب الإنجليزي (جامعة الملك عبدالعزيز)، والدبلوم في الترجمة (جامعة الملك سعود).
    رئيس وحدة الترجمة في مركز البحوث والتواصل المعرفي.
    أهم الكتب التي ترجمها:
    “عرب وسط آسيا في أفغانستان: التحول في نظام الرعي البدوي”، لتوماس بارفيلد، إصدار مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، 1422هـ، الرياض.
    “مهمة في بخارى: في السنوات 1843 – 1845م”، لجوزيف وولف، إصدار مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، 1434هـ، الرياض.
    “الحياة اليهودية في العصر الحديث” لإسرائيل كوهين، إصدار مركز البحوث والتواصل المعرفي، 1438هـ، الرياض.
    مترجم في وزارة الشؤون البلدية والقروية (1405- 1438هـ).

 بيانات النشر:

– إصدار مركز البحوث والتواصل المعرفي، 1439هـ.
– رقم الإيداع: 760/1439
– ردمك: 3-1-91014-603-978
– الطبعة الأولى 1438هـ/2017م.